الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 خفقات حملـتها الريــح ورحلت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ahmed111
عضو مبتدئ
عضو مبتدئ


الجنس : ذكر

عدد المساهمات عدد المساهمات : 17

نقاط : 1793

السٌّمعَة : 1

تاريخ التسجيل : 07/02/2012

مُساهمةموضوع: خفقات حملـتها الريــح ورحلت   الأربعاء فبراير 08, 2012 9:41 pm

خفقات حملـتها الريــح ورحلت


غريب أن تسمع صوتا يناديكـ تشعر أنك تعرف صاحبه
يخفق فؤادك فرحا ً به
تلتفت للخلف بلهفه لتجد من يقول لك :
مابك تنظر إلي ّهل تعرفني ؟

^

^

أمسكت ُ بكتابي وجلست أقلب صفحاته
أبحث فيها عن مسمى قديم فقدته
ألا وهو النــــقاء
وفجأة يفتح الباب بقوة وإذا بالريح تغلق الكتاب رغما ً عني
ففهمت أن النقاء ماكان إلا ذرات حملتها الريح ورحلت


^

^

تحتسي قهوتك وتستمتع بها
ألا تأخذ منها درسا ً
من المرارة ِ تستمد السعاده

^


^

حين تنظر في عيني شخص لاتعرفه وتبحث فيهما عن الصدق
فكأنك كمن يمسك كتابا ًليقرأه وهو فاقد لنعمة البصر

^

^

لاتعشق الغرباء فإنهم راحـــــــــلون ..عبارة جذبتني رغم إعتراضي على مسمى العشق فاستبدلته بالحب ، وقلت لنفسي لم َ لانحبهم ؟ ألسنا غربــــاء مثلهم ! ألم يقل رسولنا وحبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم : طوبـــى للغربــــاء

^

^

جرب أن تعطي أكثر من طاقتك وقتها ستشعر بالتعب
إذن خذ نفسا ً عميقا ً
واسترح بعض الوقت
ثم عاود العطاء من جديد

^

^

مؤلم أن يرفع القناع فجأة

وتتكشف لك وجوه
تنظر إليها بدهشة وعلى وجهك سؤال ساذج

مـــــن هؤلاء ؟

^

^

أصوات تمرُ بقربكـ تعزفُ ألحاناً شتى
لكنكَ لاتحن إلا للحنٍ واحدلايعرفه أحد سواكـ

^

^

أمــــواج على الصخرة تتكسر ، لتعلن عن غضبها بكل قوة ...هـــاهي تحطم نفسها للتعبير عن غضبــها

كــم مجنون أنت أيـــها الغضب !!
تحطم نفسكـ ،،، ومن معكــ ،،، لتــعلن عن غضبك

^

^

أحيانا ً نحتاج لأن نولد من جديد
لنبحث عن النور وسط الظلام وعن البسمةِ وسط الأحزان
لنلتمس الطّيف القادم من السماء

الناطق بالحب والخير
الهامس بأنّ الله معكم
فلِم الحزن ؟؟

^

^

جلست وحدي
بعثرت أوراقي ..
قلبتها ، بحثت فيها عن كلمة ...لتمنحني شيئا ً لاأعرفه
ترجّحت في الهواء ورقة
تتمايل بفخر يمينا ًوشمالا ً
حتى سقطت في يدي
تأملتها ...وجدت فيها عبارة :

أيوحشني الزمان وأنت أنسي ؟!

^

^

قطرة مـــاء
كانت عطشى بحثت عن قطرة ِماء وجدتها في يدها
وصلت إليها " لتسألها " بادرتها : هل لديك شىء أحفظ
فيه قطرتي كي لاتتبخر؟
أعطتها كفيها ورحلت

^

^

أحـــن لطفولتي ..
لأيــامي الجميلة ...
ليس لصفائها ونقائها فقط ...
لكن لأن أبجديتها خالية من الألم
لذلك عندما يأخذني الحنين اليها ...
أهمس بصمت ؛
ليتنـــــي لم أكبـر

^

^

ورقة خريف سقطت أمامي
تأملتها وهي تنزل رويداً رويداً تتأرجح في الهواء
معها سقطت دول

وسنوات

ومشاعر

وأناس

ومبادئ


وأحبة

جميعهم ضمهم تراب واحد

سبحان الله

^

^


ستكتب يوما ًأن هناك حرفا ً مــــرّ من هنا

لكن ...

هل ستجد له أثرا
؟؟؟؟؟

أسأل الله ذلك
__________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سما الروح
عضو مبتدئ
عضو مبتدئ


الجنس : انثى

عدد المساهمات عدد المساهمات : 21

نقاط : 1791

السٌّمعَة : 1

تاريخ التسجيل : 09/02/2012

مُساهمةموضوع: رد: خفقات حملـتها الريــح ورحلت   الخميس فبراير 09, 2012 5:58 pm

موضوع في قمة الخيااال
طرحت فابدعت
دمت ودام عطائك
ودائما بأنتظار جديدك الشيق
لك خالص حبي وأشواقي
سلمت اناملك الذهبيه على ماخطته لنا
اعذب التحايا لك

لكـ خالص احترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خفقات حملـتها الريــح ورحلت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى زوي  :: للحوار العامــــــ :: مواضيع عامة-